الزعيم نيوز – متابعات :

اتهم تقرير أممي مليشيا الحوثي باستخدام العنف الجنسي كوسيلة تعذيب ضد أطفال ورجال ونساء في مرافق الاحتجاز أو مراكز الشرطة بصنعاء.

ومشف تقرير فريق الخبراء المعني باليمن (ديسمبر 2022 – أكتوبر 2023) قيام مليشيا الحوثي بإحتجاز أطفالا لا تتجاوز أعمارهم 13 عاما في قضايا أخلاقية وقضايا سياسية.
واشار التقرير الى هؤلاء الأطفال يتقاسمون الزنازين مع سجناء بالغين ويتعرضون في مركز الشرطة، بصنعاءومنها مركز شركة الأحمر بصنعاء للإغتصاب بانتظام.

وفق التقرير فان فريق الخبراء تلقى تقارير عن ارتكاب عنف جنسي ضد رجال ونساء في مرافق الاحتجاز كوسيلة للتعذيب في المقام الأول.

كما أُبلغ الفريق عن عدة حالات عنف جنسي ارتكبها الحوثيون ضد فتيان صغار في مرافق الاحتجاز أو مراكز الشرطة.

ويؤيد تقرير الخبراء ما تناولته تقارير حقوقية عن جرائم مليشيا الحوثي الارهابية المدعومة من إيران بحق النساء المعتقلات في سجونها والتي تشمل انتهاكات جنسية وغير أخلاقية .

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *