أرسلت الفلبين، أمس وفدا رفيع المستوى إلى إيران للمساعدة في إطلاق سراح 17 بحارا فلبينيا اختطفتهم مليشيا الحوثي الإرهابية الأسبوع الماضي في البحر الأحمر.
وقال الرئيس الفلبيني فرديناند روموالديز ماركوس إنه ارسل وفد رفيع المستوى إلى طهران بهدف تقديم المساعدة اللازمة لبحارة الفلبينيين المتحزين لدى الحوثي.
وكان البحارة الفلبينيون الـ17 بين أفراد طاقم سفينة شحن احتجزها الحوثيون في البحر الأحمر. وقد أكد هؤلاء يوم 19 نوفمبر اختطافهم “سفينة الشحن الإسرائيلية”.
ونقلت تيريسيتا دازا، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفلبينية، عن “مصادر حكومية” قولها إن “الرهائن في حالة جيدة وسيتم إطلاق سراحهم في نهاية المطاف”.
وأضافت أن “الجهود مستمرة لتحقيق ذلك في أقرب وقت”.

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *