الزعيم نيوز/ متابعات

بعث الأخ أحمد علي عبدالله صالح برقية تهنئة إلى قيادات وكوادر وأعضاء وأنصار المؤتمر الشعبي العام وأبناء الشعب اليمني عامة، بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.

وعبَّر عن أصدق التهاني والتبريكات بهذه المناسبة الدينية العظيمة، سائلاً المولى عز وجل أن يعيدها وقد تحقق للوطن الأمن والاستقرار وللشعب اليمني العزيز السلام والعيش الكريم والحرية.

ودعا الأخ أحمد علي عبدالله صالح إلى استلهام معاني الخير والمحبة والتعاون في هذه الأيام الفضيلة، والعمل من قبل جميع الأطراف على رفع معاناة الشعب المستمرة منذ أكثر من ثماني سنوات وإحلال السلام العادل والشامل القائم على المواطنة المتساوية والحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

كما عبَّر عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة لأهالي ضحايا الحادث المأساوي الأليم الذين سقطوا في مدرسة معين بالعاصمة صنعاء، سائلاً المولى عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته وعظيم مغفرته وأن يسكنهم فسيح جناته ويلهم أهاليهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن يشفي الجرحى والمصابين.

وشكر الأخ أحمد علي عبدالله صالح كل من هنأه بهذه المناسبة الكريمة من أعضاء اللجنتين العامة والدائمة في المؤتمر الشعبي العام وأعضاء مجلسي النواب والشورى والشخصيات الاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني والشباب والطلاب، سائلاً المولى عز وجل أن يُعيدها على الجميع بالخير واليُمن والبركات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *